خارجية مجلس النواب : تؤكد على توافق السياسات الليبية الأردنية تجاه المنطقة

خارجية مجلس النواب : تؤكد على توافق السياسات الليبية الأردنية تجاه المنطقة

صرح السيد يوسف العقوري رئيس لجنة الخارجية بمجلس النواب الليبي: نثمن ما جاء في لقاء جلالة ملك الأردن عبد الله الثاني والذي تحدث فيه عن التطورات التي تمر بهــــا منطقتنا،

وأضاف العقوري: أن أوليتنا جميعا يجب أن تكون الحفاظ على استقرار منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وعدم عودة المجموعات المتطرفة والتي عانت كثيرا من أجرامها دولنــا وشعوبنا، وقد بذلنا الكثير من الموارد البشـــــــرية وللتخلص منها.

وشدد العقوري: أن الشعب الليبي وقواتنا المسلحة قدمت الكثير من التضحيات للقضاء على تلك المجموعات التي تريد الاستغلال الظروف الحالية في ليبيا من أجل إيجاد موطأ قدم لها في بلادنا لتنفيذ أجنداتها الإجرامية والتمدد في شمال أفريقيا مما يشكل تهديدا للشمال الأوروبي ودول الساحل. وقد حاربناهم بمجهوداتنا الذاتية نيابة عن العالم بعد أن تخـــلي عنا في أعقاب التـــدخل الدولي عام 2011.

وللأسف تحاول الحكومة التركية هذه الأيام من خلال دعمها لحكومة الوفاق غير الدستورية نقل مجموعات مشبوهة ومتطرفــة إلى بلادنا لاســتغلالها في قتال قواتنا المسلحة للحفاظ على مصالحها دون النظر في نتــــــــــائج ذلك.

وأضاف العقوري: ضرورة ان يأخذ المجتمع الدولي ودول المنطقة موقفا حاسما من تصرفات الحكومة التركية غير المســــؤولة والعدائية التي ستتسبب في ضرر بالغ لدول المنطـــــقة.

كما أكد العقوري: في الوقت الذي نتطلع فيه لدعم الأردن لمجلس النواب الليبي السلطة الشرعية في البلاد من أجل القيام بواجباته، نؤكد على عمق العلاقات التي تربطنا بدولة الأردن الشقيقة وحرصنا على زيادة مستوى التنسيق وتعزيز التعاون مع الجانب الأردني في جميع المجالات والاستفادة من الخبرات الأردنية لبناء مؤسسات بلادنــــا.

وأختتم العقوري: أصبحت الحاجة ملحة أكثر من أي وقت لمزيد من التنسيق والعمل المشترك بين دول المنطقة من أجل الوصول إلى سياسات مشتركة تمنع التدخلات الخارجية في دولنا وتحافظ على اســـتقرار منطـــقتنا وتحشــد دعم المنظمات الدولية والدول الكبرى لسياساتنا.