رئيس لجنة الخارجية  يلتقي افتراضياً الناشطة كلاوديا غازيني لمتابعة أوضاع السجناء الليبيين في ايطاليا

رئيس لجنة الخارجية يلتقي افتراضياً الناشطة كلاوديا غازيني لمتابعة أوضاع السجناء الليبيين في ايطاليا

طبرق : الاربعاء 13 أبريل 2022.م
التقى رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب السيد يوسف العقوري عبر التقنية الافتراضية” الناشطة الحقوقية والمستشارة بمجموعة الأزمات الدولية السيدة ” كلاوديا غازيني” والتي تقوم بمتابعة أوضاع عدداً من الشباب الليبي المسجون في سجون إيطاليا في القضية المعروفة المتعلقة بوفاة عدد من المهاجرين غير النظاميين وذلك في إطار حرص لجنة الخارجية على الاطلاع على أوضاع المواطنين الليبيين في الخارج ، حيث أطلع العقوري من السيدة “كلاوديا” على أوضاع الشباب الصحية والنفسية والقانونية والطرق الممكنة لتخفيف الحكم عليهم وتبرئتهم مما نسب إليهم، مؤكداً على أن لجنة الخارجية مستعدة للتعاون مع الجهات الليبية ذات العلاقة لبذل جميع الجهود لمساعدة أولئك الشباب وإطلاق سراحهم. كما أكد رئيس لجنة الخارجية على الجانب الإنساني للقضية، حيث أنها تتعلق بمجموعة من الشباب الرياضي الليبي الذي كان يعتقد أنه سيجد في أوروبا مستقبلاً أفضل، ووجد نفسه يقضى عقوبة طويلة في سجون دولة أجنبية بعيدا عن أهله ووطنه،
مقدماً للسيدة كلاوديا غازيني شكر وتقدير لجنة الخارجية على المجهودات التي بذلتها و تبذلها بشكل تطوعي في سبيل إنهاء قضية الشباب الليبي في السجون الإيطالية والاطمئنان على أوضاعهم ، مشيراً إلى أن ليبيا لن تنسى تلك الجهود ونواياها الطيبة مرحباً بزيارة السيدة كلاوديا لليبيا في أي وقت.
بدورها أكدت السيدة كلاوديا أنها وفريق من المحامين يسعون عبر المسار القانوني من خلال السلطات القضائية الإيطالية المستقلة عن الحكومة لاستئناف القضية والحصول على شهادات جديدة من الركاب ممن كانوا على متن القارب الذي أقل الشباب إلى إيطاليا في الرحلة المعنية يوم 15 أغسطس 2015م وهذه ليست مهمة سهلة لأنها تتطلب البحث عن المهاجرين في تلك الرحلة وإقناعهم بالتعاون والإدلاء بشهاداتهم ، لافتة إلى أن هذا المسار لا يلغي التسويات السياسية إن وجدت.