كلمة فخامة رئيس مجلس النواب بشأن تطور الأوضاع الصحية في البلاد

كلمة فخامة رئيس مجلس النواب بشأن تطور الأوضاع الصحية في البلاد

بسم الله الرحمن الرحيم

أبناء شعبنا الليبي العظيم … ان الحمد لله أن منّ على بلادنا وشعبنا بالصحة والعافية في ظل هذه الظروف الصعبة التي تمر بها الانسانية جمعاء بانتشار وباء ” كورونا” ، وبفضل من الله ومن غير حول لنا ولا قوة انعم علينا بان حفظ بلادنا من هذا الوباء.

أبناء شعبنا الليبي … نطمئنكم بأن الوضع في بلادنا جيد وبأننا نتابع تطورات الوضع الصحي على مدار الساعة وانعكاساته على كافة مناحي الحياة اليومية للمواطن الكريم من خلال رئاسة مجلس الوزراء والوزرات المختصة واللجنة العليا لمكافحة وباء “كورونا ” الذين يبذلون قُصار جهدهم مع الأطباء والمختصين بكافة المرافق الصحية وبدعم ومساندة من القوات المسلحة الذين نحييهم جميعاً ونشد على ايديهم لبذل المزيد من الجُهد رغم الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن ، وندعو كافة أبناء شعبنا إلى ضرورة رفع مستوى الوعي لديهم الذي يُمثل العامل الأكبر للوقاية من الأمراض والأُوبئة ، وادعوكم للالتزام الكامل بكافة الإجراءات الاحترازية التي اتُخذت وتُتخذ تباعاً حسب تطورات الأوضاع وان المسؤولية تضامنية تقع على عاتقنا جميعاً ، فهذه الاجراءات غير كافية دونما تعاون من المواطنين وتطبيقها بشكل كامل والتقيد بها رغم قسوتها إلا أننا سنقي بلادنا ونخفف من وقع المُصاب علينا جميعاً في حال وقوعه لا قدر الله.

كما أدعوكم جميعاً لوحدة الصف والتكاتف والحرص على انفسكم واهلكم بالالتزام بإجراءات حظر التجول وعدم الخروج من بيوتكم الا لقضاء الحاجات الضرورية والتقيد بالإجراءات المتخذة من اللجنة العليا لمكافحة وباء “كورونا ” ووزراتي الصحة والداخلية والجهات المخولة رسمياً وعدم الانجرار وراء الشائعات وعدم الشعور بالخوف، فبالتزامنا جميعاً ووعينا نستطيع تجاوز هذه المحنة بإذن الله .

وعلى كافة الجهات المسؤولة عدم التهاون او التساهل واتخاذ الاجراءات اللازمة والرادعة تجاه كل من يخالف تطبيق الاجراءات المتخذة للتصدي لهذا الوباء وكل من يُعرض حياته للخطر ويُهدد سلامة المواطنين .

وادعو كافة ابناء شعبنا إلى التضرع الى الله عز وجل بالدعاء “ان يحمي بلادنا وسائر بلاد المسلمين إنه ولي ذلك والقادر عليه “.

 

حفظ الله ليبيا

والسلام عليكم ورحمة الله